تفاصيل المنشور

هل يعود المصريون لأداء العمرة خلال نوفمبر؟.. "السياحة" توضح









قال علاء الغمرى عضو مجلس إدارة غرفة شركات السياحة السابق،

إنه يستحيل سفر المصريين لأداء العمرة بداية نوفمبر المقبل لعدد من الاعتبارات أولها أن وكالات العمرة السعودية التي تمنح تأشيرات العمرة للدول لم تحصل حتى الآن على تراخيص العمل من السلطات السعودية، كما أن الفترة التي ستستغرقها شركات السياحة المصرية لإنهاء إجراءات العمرة مثل توثيق عقود وكالة العمرة وإجراء التعاقدات ستستغرق مدة لا تقل عن شهرين.

وأضاف لـ"الوطن" أن أداء المصريين للعمرة لن يكون قبل 5 أشهر من الان حال استمرار الأوضاع الحالية وعدم وجود موجة ثانية كبيرة من فيروس كورونا. 

وأضاف أن السعودية اشترطت لعودة رحلات العمرة لغير السعوديين بضعة شروط أهمها زوال الجائحة بنسبة 100% أو إيجاد علاج مصل أو علاج سريع للفيروس والسيطرة على أعداد الإصابات بكورونا عالميا وسعوديا وعدم وجود ارتفاعات في نسب الإصابة بالمرض.

وأشار إلى أن الشركات المصرية جاهزة لتنظيم برامج العمرة لهذا العام واتخاذ الإجراءات الاحترازية التي تكفل عدم إصابة أي من المعتمرين المصريين بالفيروس، موضحا أن معظم الشركات العاملة بالسياحة الدينية متوقف عملها حاليا نظرا لعدم وجود برامج عمرة.

الغمري: خطوة عودة العمرة إيجابية.. رغم تخوفات كورونا

وأثنى الغمري على قرار السعودية بفتح أداء العمرة للمواطنين والمقيمين، واصفا إياه بالخطوة الإيجابية لعودة نشاط العمرة والحج قبل جائحة كورونا، وأضاف "أن السعودية وضعت خططا تتناسب مع الوضع الحالى للمرض واحتمالية ظهورموجة ثانية منه قريبا، مشيرا إلى أن تلك الخطط وضعت كمراحل تجريبية، خاصة أن كافة من سيؤدون المناسك هم من المتواجدين داخل الأراضى السعودية وحال حدوث أي إصابات سيتم علاجها وتقييم الموقف فى الداخل.

ومن جهته، كشف مصدر بوزارة السياحة والآثار أنه وفقا للاتصالات التي تتم مع المسؤولين السعوديين بصفة مستمرة سواء من القطاع الحكومي المصري أو الخاص فإن عودة رحلات العمرة للمعتمرين من خارج المملكة لن تبدأ قبل شهر رجب المقبل، على أن يتم تحديد كوتة عددية لكل دولة مع منع الدول المتأصل بها المرض من السفر للمملكة لأداء العمرة ووضع عدد من الاشتراطات للمسافرين كإجراء تحليل Pcr الخاص بكورونا قبل السفر مع اتخاذ كل الإجراءات الوقائية وتنظيم عمليات الدخول والخروج من المسجد الحرام. 

وأشار المصدر إلى أنه يستحيل عمليا ووفقا للمعطيات الحالية السماح لغير السعوديين بالسفر لأداء العمرة طالما لم يتم إيجاد علاج لكورونا، موضحا أن بشائر سفر المعتمرين المصريين لن تبدأ قبل بداية العام المقبل.

وأوضح المصدر أن السلطات السعودية تضع حياة المعتمرين والمواطنين كمقدمة أولى لها ولن تخاطر بفتح العمرة بأعداد كبيرة حال وجود أي شبهة لانتقال المرض من معتمر لآخر.